Thursday 17 January 2019
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
الجمهوریه - منذ 2 أشهر

قلبي الصغير لا يتحمَّل صراخ أمي

تتزايد المسؤوليات الحياتية والإلتزامات على الجميع، ما يجعل الفرد يرزح تحت ضغوطات إقتصادية واجتماعية ونفسية تدفعه إلى عدم القدرة على التحمّل والإنفعال السريع لأسباب مباشرة بسيطة أحياناً. فردود فعل الأهل العنيفة والغاضبة مع الأبناء ليست بحق، فالأطفال عاجزون عن تحمّل نتائج تعب الأمهات والآباء وعدم قدرتهم على نمط عجلة الحياة اليومية.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

الصغير

 | 

يتحمَّل

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر