Thursday 24 January 2019
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
الجمهوریه - منذ 9 أشهر

«عشر ليالٍ وراوٍ»... لم تشكّل إضافة إلى الأدب الأسطوري

في محاولته لتغميس الأساطير الغربية القديمة بروح الشرق، وتلوينها بلازورد الأحلام المنسيّة الغافية في حقوله، يستفيض الكاتب المغربي الطاهر بن جلون في قصص طفولية لِشارل بيرو، لينكهها بروح «ألف ليلة وليلة»، وبطيف السيدة فضيلة التي سكنت معهم في الدار، ولطالما أغنتهم في طفولتهم بحكاياها النادرة، فيقبِّحها بدلاً من أن يظهر جماليات إضافية، ناسياً أو ربما متناسياً أنّ الإستضافة غير المجدية تمنح النصّ روح الخيبة واللامعنى.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

ليالٍ

 | 

وراوٍ

 | 

تشكّل

 | 

إضافة

 | 

الأدب

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر