Saturday 17 November 2018
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
صحيفة المدن - منذ 9 أيام

بيروت نارجيلة مشتعلة

لا ضوء يأتي من الشارع. المطرُ، بل صوت المطر، جعلني أجلسُ على كرسي الخيزران في صالون بيتي، في ذلك اليوم من كانون الثاني 2013. صوت المطر يجعلني أحلم دائماً، وأنسى هدير اليو بي إس في المطبخ. صوبيا الغاز الرديئة لا تبعث على الدفء، لكني أستمتع بتقليب حبات الكستناء التركي على سطحها حتى تنضج. هي لحظة تحتاج بيتاً هادئاً مع نار الشامينيه وطقوسها. أفكرُ بماذا تحلم القطط وهي تنظر إلى أصحابها. باستطاعة المرء ...

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

بيروت

 | 

نارجيلة

 | 

مشتعلة

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر