Friday 21 September 2018
Contact US    |    Archive
طیار
1 months ago

قصة خادم الأميرة ديانا الذي أوقفت الملكة إليزابيث محاكمتَه خشية الفضيحة.. سرق المئات من مقتنياتها الخاصة التي تكشف أسرار حياتها



عربي بوست - كان بول بوريل خادم الأميرة ديانا هو الشخص الوحيد خارج عائلتها الذي سُمح له بحضور الدفن في منزل عائلتها، وذلك بعد وفاتها في حادث سيارة بمدينة باريس في 31 أغسطس/آب 1997. وبعد الحادث بثمانية أشهر صرح بوريل قائلاً: «لن أقول قصتي أبداً أو أبيع أسراري ولن أخون الأميرة ديانا، لقد كان شرفاً وامتيازاً خدمة مثل هذه الإنسانة الملهمة والفريدة من نوعها، لذلك لن أخون أبداً الثقة التي وضعتها فيَّ». لكن حدثت لاحقاً مفاجأة في أغسطس/آب 2001، عندما ألقت قوات الشرطة البريطانية القبض على بول بوريل وبتفتي

قراءة فی الموقع الأصلي


هذه الصفحة هي مجرد قاریء تلقائي للأخبار باستخدام خدمة الـ RSS و بأن نشر هذه الأخبار هنا لاتعني تأییدها علی الإطلاق.

لماذا تفعل إيران هذا؟!

- القوات اللبنانیه
هشتک:   

قصة

 | 

خادم

 | 

الأميرة

 | 

ديانا

 | 

الذي

 | 

أوقفت

 | 

الملكة

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

المطران كيال يتعرض لحادش سير

- القوات اللبنانیه